دورة عادية للجمعية العامة لغرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة

عقدت غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة يوم الخميس 28 فبراير 2019 على الساعة العاشرة صباحا بمقر الغرفة بالرباط دورة عادية للجمعية العامة برسم فبراير 2019، تحت رئاسة السيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة .


تمثلت أبرز النقط التي تدارستها هذه الدورة في :


1- مشروع محضر الدورة العادية المنعقدة بتاريخ 25 أكتوبر 2018؛
2- مشروع التقرير الأدبي للفترة الممتدة من فاتح شتنبر إلى متم دجنبر 2018 
3- مشروع الحساب الإداري برسم 2018؛
4- مشروع ميزانية الغرفة برسم 2019؛
5- عرض حول المخطط التنموي للغرفة؛
6- عرض للتعريف بمعهد التجارة والتدبير للرباط؛
7- عرض حول مركز إعادة التأهيل التقني بالقنيطرة؛
8- التصويت على اقتناء البقعة الأرضية بالخميسات لفائدة مركز تكوين التجار؛
9- التصويت على اقتناء ملك غابوي لتقديمه كبديل عن الأرض المخصصة لمعرض القنيطرة.

افتتح السيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة أشغال هذه الدورة بكلمة رحب من خلالها بالحاضرين مذكرا إياهم بالزيارة التي قام بهاوزير الصناعة و الاستثمار والتجارة و الاقتصاد الرقمي بمناسبة تدشين معهد التجارة و التدبير للرباطـ مشيرا الى البرامج و المشاريع التي طرحت على السيد الوزير.

فيما يخص الحساب الإداري للغرفة و مشروع الميزانية لسنة 2019 تمت، بعد المناقشة، المصادقة عليهما بالإجماع. كماصادقت الجمعية العامة بالإجماع كذلك على محضر الدورة العادية المنعقدة بتاريخ 25 أكتوبر 2018 ومشروع التقرير الأدبي للفترة الممتدة من فاتح شتنبر إلى متم دجنبر 2018.

خلال هذا الجمع تم تقديم ثلاث عروض، تمحور الأول حول المخطط التنموي للغرفة، قدمه السيد ياسين بالحجام عن مكتب الدراسات UCOTRA ، تناول فيه الخطوط العريضة للاشتغال و المنهجية التي سوف يعتمدها المكتب .


من جهة أخرى تمحور العرض الثاني حول معهد التجارة و التدبير للرباط الذي تم تدشينه يوم الاثنين 25 فبراير 2019 من طرف السيد مولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة و الاستثمار و التجارة و الاقتصاد الرقمي، حيت قدمت السيدة نعيمة اخرباش، مديرة المعهد ،عرضا أشارت فيه إلى أهداف المعهد المتمثلة في تكوين تقنيين في في مجالات متعددة ، إضافة إلى مساعدة و مواكبة المقاولات الصغرى و المتوسطة في تأهيل مواردها البشرية و تغطية حاجيات مقاولات الجهة فيما يتعلق ببعض التخصصات كالمحاسبة و التجارة، كما تطرقت إلى نوعية التكوين المقدم و المستفيدون منه.

بالنسبة للعرض الأخير فقد تطرق لمركز التكوين التقني بالقنيطرة قدمه السيد عبد الفتاح حبو، مدير المركز ،ركز فيه بالاساس على مهام و أهداف المركز و المستفيدون منه ومشاريعه المستقبلية.

فيما يتعلق بالنقطة المتعلقة باقتناء البقعة الأرضية بالخميسات لفائدة مركز تكوين التجار و اقتناء ملك غابوي لتقديمه كبديل عن الأرض المخصصة لمعرض القنيطرة فقد تم التصويت عليهما بالاجماع.

بعد ذلك تمت قراءة برقية الولاء والإخلاص الموجهة إلى السدة العالية بالله، جلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده.

.